نقل الشاعر والفنان الشعبي حجاب بن نحيت إلى العناية المركزة ومنع الزيارة عنه


نقل الشاعر والفنان الشعبي حجاب بن نحيت إلى العناية المركزة ومنع الزيارة عنه



ليلة خميس- الرياض:

 

تعرّض الشاعر والفنان الشعبي المعتزل حجاب بن نحيت إلى وعكة صحية حادة تسبّبت في نقله إلى العناية المركزة بأحد مستشفيات مدينة الرياض، وتم منع الزيارة عنه.

 

وأوضح عدد من أفراد أسرة الشاعر المعروف أن ابن نحيت أصيب بالتهاب رئوي حاد استدعى عزله تماماً، مشيرين إلى أنه جرى نقله إلى العناية المركزة بالمستشفى العسكري بالرياض لتلقي العلاج اللازم.

 

ودعا أفراد أسرة الشاعر الشعبي كل محبيه ومتابعيه إلى الدعاء له ومساندته في الأزمة الصحية التي يمر بها.

 

والشاعر حجاب بن نحيت الذي يبلغ من العمر ٧٨ عاماً ولد في مركز الفوارة بالقصيم، قبل أن ينتقل بعد ذلك إلى الرياض.

 

ويوصف ابن نحيت بأنه رائد الفن الشعبي في نجد خلال الستينيات من القرن الماضي؛ كونه تمتع بعدة مواهب على مستوى كتابة الشعر والتلحين والغناء.

 

وسجل الشاعر المعروف قرابة ١٢٠ قصيدة كأغانٍ شعبية كان أبرزها “يا ويل من يجرحنه، بس شعليكم مني، وسلم علي”، قبل أن يعلن اعتزاله الفن بشكل تام ويعمل بالتجارة الحرة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *