الحياه دروس..


الحياه دروس..



ليلة خميس- الشاعر/ حمد سعد الرشيدي:


[يقول الشاعر/  حمد الرشيدي  .. لقد تحدثت في هذه القصيده عن انه يجب علي الانسان ان يتعلم من الدروس والعبر التي توجهه في الحياه وان لايصير كالبهائم وان لا يجعل احلامه تحوله كرجل حلم بأنه ملك يأمر من حوله ولكنه يتفأجاء بأن ذلك كان حلم. ليس اكثر وتطرقت أيضا في القصيده للنصح بأن الانسان ليس له الا ماعمله فأن عمل خيرا جزي بالجنه واعتق من النيران وان عمل شر وجده عند ربه وجزاء ذالك جهنم. حيث ان ربه لايظلم احد في ذالك اليوم].



الحياه دروس وبنادم معلم.
لاعرف يدرس دروسه في حياته.
،
لاوقع في فخ بعدين يتعلم.
مايصير أبهيم ضايع في سباته.
،
يستفيد بدنيته لو هو تألم.
ياحلات الي تعلم ياحلاته.
،
ومايعيد الغلطه اللي خلته انسان ظالم.
لازم يصحح حياته قبل ماياصل مماته.
،
ومايفيدالي نصح والي تكلام.
مايفيده غير عمله وحسناته.
،
في نهاراًالسعيد الي من النيران سالم.
والشقي من هو الى النيران شاته.
،
لاتصير بدنيتك شخصاً تحلم.
شاف نفسه حاكم يأمروينهى في عصاته.
،
ويوم فاق اثره من البارح يكلم.
ويامروينهى علي ثوبه وعباته.
،
جاهد الدنيا بروحك لاتسلم.
نفسك لدنيا وتصبح لغيرك شماته.
،
لازم بنادم بدنياه يتعلم.
ومايعيد الغلطه الي مرته مره بحياته.


12 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *