بالصور.. أم تترك ابنها وحيداً في مواقف القرية العالمية بعد منتصف الليل


بالصور.. أم تترك ابنها وحيداً في مواقف القرية العالمية بعد منتصف الليل



ليلة خميس- صحيفة الإمارات اليوم:
،
عثر شرطيان تابعان لشرطة دبي على طفل يبلغ من العمر 13 عاماً يبكي وحيداً أمام بوابة العالم، بالقرية العالمية إثر خروج الآلاف من روادها، وخلو المكان في حوالي الساعة الواحد والنصف صباحاً، واكتشفا أن أمه تركته في القرية وغادرت من دونه.

وقال الرقيب سلطان عبدالله علي إن وجود الطفل في المواقف وحيدا، كان مفاجأة لنا، لافتاً إلى أنه كان يجلس في حالة خوف شديد فبادرنا إلى تهدئته فوراً، وعثرنا على هاتف بحوزته مسجل عليه رقم يحمل كود دولة خليجية، لكن لم يكن يحوي أي رصيد فحاولنا الاتصال من جانبنا لكن من دون جدوى إذ لم يرد الطرف الآخر ووجدنا صعوبة في الوصول إلى الأهل.

وأشار إلى أنه بسؤال الطفل أفاد بأنه حضر إلى القرية العالمية برفقة والدته، وأنها تقيم مع والده وشقيقه في فندق قريب من برج خليفة، لكنه لا يعرف اسمه أو عنوانه، وظل يلح علينا حتى نعيده إلى أسرته، وحرصنا من جانبنا على طمأنته بأننا سوف نصل إليهم ولا داعي للقلق.

وأشار إلى أننا بادرنا إلى الاتصال بدليل الهاتف لدى شركة اتصالات وحددنا عددا من الفنادق القريبة من برج خليفة، واتصلنا بكل منها نسأل عن اسم العائلة وعن ما إذا كانت تقيم هناك أم لا، واستمرت محاولاتنا نحو نصف ساعة، إلا أن تلقينا أخيراً رداً إيجابياً من أحد الفنادق يفيد بأن العائلة تقيم لديهم.

وتابع ” اصطحبنا الطفل إلى الفندق، وكان لقاء عاطفياً للغاية إذ انخرط الجميع في البكاء، وأثنى الأب على الجهود التي بذلتها الشرطة لإعادة ابنه، عازياً ما حدث إلى إهمال الأم التي تركت ابنها في القرية وغادرت إلى الفندق في سيارة أجرة معتقدة أنه سبقها في سيارة أخرى.

من جانبه كرم مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ بالنيابة في شرطة دبي العقيد عبد الله خليفة المري، ، الوكيل سلطان عبد الله علي، والرقيب يوسف حسن أحمد، على الجهود التي بذلاها في إعادة الطفل لعائلته وتصرفهما بقدر كبير من المسؤولية والمهنية سواء في عملية البحث أو التعامل مع الطفل.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *