الماجد وأصيل يطلقان حفلات موسم الشرقية ..


الماجد وأصيل يطلقان حفلات موسم الشرقية ..



ليلة خميس- عماد الناجم -(الخبر):

 

أفتُتحت حفلات موسم الشرقية بالساحل الشرقي “الخبر”، وجاءت أولى هذه الحفلات الغنائية بدعم من الهيئة العامة للترفيه، وتنظيم من روتانا للصوتيات والمرئيات، حيث احتضنت الصالة الخضراء حفلاً غنائيًّا جماهيريًّا ساهرًا، جمع الفنانَيْن راشد الماجد و أصيل أبو بكر، في ليلة غنائية حالمة مفعمة بالحنين، انتظرها الجمهور طويلاً، لا سيَّما في ظل الشعبية الجماهيرية التي يتمتع بها نجما الغناء أصيل وراشد، وحضر الحفل جمعٌ غفير من المتفرجين تجاوز ٤٠٠٠ شخص، فأزهرت الشرقية “ربيعًا” بعد النجاح الكبير التي حققته الحفلة.
“مجلة ليلة خميس” واكبت الحفل الغنائي وإليكم التفاصيل ..

 

كانت البداية مع الفنان أصيل أبو بكر الذي استقبله جمهوره  بترحيب كبير، قدم أصيل خلالها باقة من أجمل أعماله ، الغنائية المعروفة منها  “تاج راسي” “ما وحشتك يا حبيبي” و “العمر من دونك ” و “ما ينلام” و “حلو صوتك” و “تغلى” التي وجدت تفاعلاً كبيراً من قِبل الجمهور.

 

فيما كان مسك الختام  مع سندباد الأغنية الخليجية راشد الماجد الذي صعد للمسرح وهو محاطاً بعاصفة من التصفيق ليغني لجمهوره مجموعة من أشهر أغانيه، بينها “أبشر من عيوني” و”لربما” و”وحشتني سواليفك” و”عشان الحب”، و”دروب الشك”، و”توصي شي” بين كل أغنية عاصفة مدوية من التصفيق والصيحات العالية ليختتم الليلة الساهرة بالأغنية الوطنية «عاش سلمان».

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *