الشاعر/ أحمد عبدالحق قطع الإشارة أفقدتني لذة الصوم مع الأهل


الشاعر/ أحمد عبدالحق قطع الإشارة أفقدتني لذة الصوم مع الأهل



ليلة خميس- بندر الفليت:

 

ضيفنا لهذا اليوم هو الشاعر الغنائي أحمد عبدالحق والذي فتح قلب لزاوية “رمضان في عيونهم” بهذا الحوار الشيق.

 

١)- لكل شخص منا قصة بداية للصوم في رمضان كيف كانت قصة البداية مع هذا الشهر الفضيل؟

 

كنت في سن مابعد الطفولة اي في بداية الصبا. اتدرب على الصوم فاصوم يوماا واترك يوما..واحيانا لم اكمل صيام يوم.

 

٢)- هناك ذكريات رائعة نتذكرها في رمضان في طفولتنا ما ابرز هذه الذكريات..؟

 

لاتتجاوز الحارة فذكرياتنا الجميلة هي تلك التي كانت في رمضان .. حتى مشاكلنا التي كانت اكبر من اعمارنا كانت في اماسي رمضان .. ولكن لنا ايضا ذكريات مع الدرجات خصوصا اذا كانت جديدة متزامنة مع تفوقنا في موسم دراسي.. حيث نتعدى نطاق الحي كاسراب

 

٣)- مالذي يختلف في رمضان الآن عن رمضان في السابق..؟

 

رمضان هو رمضان كركن وفريضة وروحانيات .. ولكن بحكم السن طبعا يختلف من حيث اداء الفرض في السابق كان يستهوينا التلفزيون البريئ المحافظ المتحفظ .. ونتابع برامجا قيمة ولاننسى معامرات سندباد .. وراس غليص.. كما اننا كنا ننتظر رمضان بشوق وكانه ياتي بعد عشر سنوات.. اما في السنوات الاخيرة فهو ياتي بسرعة ولم نكد ننسى احداث رمضان المنصرم .. فالسنون تتلاحق تباعا .

 

٤)- هناك عادات يحرص عليها كثير من الناس في رمضان ماهي العادة التي تحرص عليها في رمضان..؟

 

نحرص كاسرة ان نلتقي. بشكل شبه يومي ونتزاور اكثر ونتبادل بعض الماكولات الرمضانية .. ايضا لانتخلى عن مسامرة الاصدقاء ونتبادل شجون الاحاديث القيمة والنوادر الفكاهية القديمة ونتذكر ايامنا الخوالي ..

 

٥)- كيف لنا توظيف هذا الشهر الفضيل في تغيير بعض العادات التي ترتبط بنا خلال العام للأفضل..؟

 

علينا ان نغير السيئ والسلبي فقط. وان لانربي جيلا على ماوقعنا فيه من محظور او مشبوه . بعد ان تفقهنا في الدين وعلمتنا الحياة اصول وجذور بعض العادات .فنحن لازلنا نتعلم ونعلم .

 

٦)- لماذا برأيك يتضاعف إنفاق الكثير من الناس في شهر رمضان وكيف ترى هذه الظاهرة..؟

 

اولئك ممن يهمهم الاكل والشرب . وتمتلئ الموائد من شتى صنوف الاطعمه. . وهذا من المرفوض تماما ..فالاسراف من الامور التي لايحبها اللّٰه .. الا اذا سيسد الحاجة دون اتلاف .
فلينفق الإنسان على قدر . والصائم يتصور انه سيلتهم المائدة باكملها من احساسه بالجوع.

 

٧)- هل سبق قمت بصيام رمضان بعيداً عن الأهل..؟أوصف لنا شعورك..؟

 

لم اصم بعيدا عن أهلي إلا ليلة واحدة بت فيها بتوقبف المرور لقطع اشارة ولم احمل رخصة ايضا فمر يوما عصيبا علي .

 

٨)- ماهو البرنامج اليومي لك خلال أيام شهر رمضان المبارك..؟

 

تلاوة القران وختمته بعد اداء الصلوات .. مع مراعاة احتياجات والدتي المسنة .مع الدعاء ايضا ولا استغن عن التلفزيون حيث انابع برامجا وثائقية وتاريخية حتى برامج اطفال ذات الطابع التاريخي اضافة الى يوتيوب انابع الكتب الشعرية المسموعة.. وغالبا مااتسحر في الديوانية ولكن اعتذر دائما عن عزيمة الافطار الا فيما ندر.

 

٩)- الأنشطة الشبابية في رمضان كيف تراها وهل هي بالمستوى المأمول..؟

 

حدثني عن كرة القدم فقط .. في السابق كنا نلعب في اكثر من دوري رمضاني في الليلة الواحدة .. وكنا نقيم مسابقات في كرة القدم ..ثم اتجهت الى تدريب بعض الفرق الرسمية في الدمام . وحققنا اكثر من بطولة . ولازلنا نتابع دورات نادي الاتفاق ونادي النهضة الرمضانية

 

١٠)- ثلاث دعوات إفطار معك لمن توجهها ..؟

 

إلى سمو الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية وإلى الأستاذ خالد الهنائي صديق الدراسة .. وإلى الأستاذ العم عبداللّٰه العمود يحفظهم اللّٰه جميعاً.

 

١١)- كلمة أخيرة ماذا تقول فيها. .؟

 

أشكرك أخي بندر واشكر مجلتنا الغراء .. واتمنى لكم التوفيق والعون دائماً وابداً.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *