“ليلة خميس” في لقاء حصري مع (أمين عام ومؤسس المجلس العربي للأدباء والشعراء والمثقفين)


“ليلة خميس” في لقاء حصري مع (أمين عام ومؤسس المجلس العربي للأدباء والشعراء والمثقفين)



ليلة خميس- محمد الغامدي:

 

اهلاً وسهلاً بسعادة أمين عام المجلس العربي للأدباء والشعراء والمثقفين العرب الشاعر/ عبدالعزيز بن شلاش العنزي في “مجلة ليلة خميس” بين قراء ومحبين المجلة .

 

سعادة أمين المجلس يرغب قراء المجلة نبذة تعريفية عن هذا المجلس؟

 

– أهلاً وسهلاً بمجلة ليلة خميس وبقراء المجلة المميزين المتذوقين للأدب والشعر وهم نخب مثقفة على المستوى الخليجي والعربي فالمجلة عريقة ولها اتساع واسع ومحور اهتمام الشعراء والمثقفين والأدباء وهي من المجلات التي تعنى بكل هؤلاء .

 

المجلس العربي تم تأسيسه بتاريخ: ١/ ٧ / ٢٠١٦م ومقره الدمام والمجلس العربي تابع لمنظمة الشعوب والبرلمانات العربية المعترف به من جامعة الدول العربية.

 

يهتم المجلس بالأدب والشعر والثقافة العربية، ومن خلال رؤية المجلس أن يكون مظلة عربية كبيرة تجمع الأدباء والشعراء المثقفين العرب وضم كل المهتمين والموهبين في كافة أنحاء الوطن العربي وأن يقوم بعمل التشريعات والتنظيمات فيما يتعلق بكل نواحي حياتهم وحماية حقوقهم وتبني ورعاية مواهبهم وعمل مسابقات وندوات ومحاضرات لقاءات ومعارض هدفها الرفع من مستوى الأدب والثقافة والشعر .

 

كذلك من خلال رسالة المجلس والتي جاءت وركزت على كل ما من شأنه رفعة الأديب والمثقف والشاعر ورعايته والاهتمام بهم .

 

بالتأكيد شاعرنا هناك أهداف لهذا المجلس .

 

هل لنا أن نتعرف على أبرزها ؟

 

سأبرز أهم الأهداف وهي كثيرة ولعل من أهمها التالي :

 

١) – أن يكون المجلس منبر لرعاية الأدباء والشعراء والمثقفين .

 

٢) – حفظ حقوق الفئات المهمشة من الشعراء والأدباء والمثقفين .

 

٣) – الحفاظ على الثقافات العربية من الاندثار والإنقراض.

 

٤) – الحفاظ على بعض أنواع الشعر والأدب ورعاية المهتمين والكوادر الكبيرة الباقية ورعاية مخطوطاتهم حتى تصبح موروث لهم وللثقافة العربية .

 

٥) – تنشيط السياحة الثقافية بين الدول العربية.

 

٦) – تنظيم المحافل والمسابقات الثقافية على مستوى الوطن العربي.

 

٧) – تقديم المساعدات لبعض المحتاجين من الشعراء والأدباء والمثقفين .

 

٨) – عمل مكتبة عربية مشتركة تضم كافة الأعمال الأدبية والشعرية ومتحف ملحق بها لخدمة الحركة الثقافية العربية .

 

ما شاء اللّٰه أهداف نبيلة تخدم الأدب والشعر والمثقفين أينما كانوا في الوطن العربي … شاعرنا من هم أعضاء المجلس ؟

 

أعضاء إدارة المجلس يتكون من نخبة مثقفة الأغلب يحملون درجات علمية عالية ومميزون على المستوى الثقافي والأدبي والشعري ولعلي أطلع قراء “مجلة ليلة خميس” على هذه النخبة المميزة وهم كالتالي :

 

أولا تم تعيين اللواء/ متقاعد عبدالله بن علي البلوشي رئيساً للمجلس الشرفي بالمجلس العربي للأدباء، ومجلس الإدارة يتكون من أحدى عشر عضواً إضافة إلى أمين عام المجلس وهو أنا عبدالعزيز بن شلاش العنزي ونائب الأمين الدكتور/ لافي ابن شويهر ومساعده الشاعر/ محمد بن جراح الشمري.

 

وكذالك أمين عام المجلس المساعد في دولة تونس: رجل الاعمال الشيخ/ صالح الحبيب

 

اما أعضاء المجلس فهم :

 

١)- د. لافي بن محمد الشويهر . ورئيس مجلس الإدارة.
٢)- د. علي بن صبيح العازمي.
٣)- د. عايد علي البلوي .
٤)- د. خالد بن جزاء الحربي .
٥)- د. عواد بايق الشمري .
٦)- د. عادل حماد البلوي .
٧)- د. مضيان عواد الرشيدي .
٨)- د. عبدالآله منصور الجعيب .
٩)- د. فارس بن قليل بن بادي .
١٠)- الأستاذ سلطان موسى العنزي .
١١)- الشيخ رشيد بن مساعد المالكي.

 

وكان تكوين المجلس والعمل به اعتبارا من تاريخ ١٤٣٧/١١/٢١هـ، الموافق 24/ 8 / 2016 م.

 

سعادة أمين المجلس ماهي ابرز نشاطاتكم منذ التأسيس وحتى موعد هذا اللقاء المميز معكم ؟

 

في الواقع الفترة السابقة كانت فترة تأسيس وترتيبات إدارية ولكن عملنا خلال هذه الفترة على إنشاء أكبر موقع إلكتروني مختص بالمجلس ووضع لكل دولة صفحة ورابط خاص بها وسيطلق – بمشيئة اللّٰه تعالى – خلال الفترة القادمة ولم يحدد بعد التوقيت حتى نتأكد من جاهزية البرنامج وملائمته لطموحات أعضاء المجلس وتطلعات الشعراء والأدباء والمثقفين على مستوى العالم العربي .

 

وماهي الأنشطة المستقبلية وهل لديكم رزنامة سنوية للفعاليات الأنشطة الخاصة بالمجلس ؟

 

بالنسبة للأنشطة القادمة هناك مهرجان دولي جاري التحضير والعمل عليه وهو من أكبر التظاهرات الدولية والتي تخدم الثقافة والأدب والشعر على مستوى دولي وقد تم تحديد مكان إقامته فقط وهي دولة تونس الشقيقة وسنطلع قراء المجلة عن أخر المستجدات بعد الاجتماع المرتقب انعقاده خلال الفترة القادمة , كذلك جاري التحضير لعمل ملتقى ثقافي يتم فيه عرض الثقافات العربية بالتعاون مع وزارة الثقافة الإيطالية وسيقام – بمشيئة اللّٰه تعالى – في مالطا.

 

في ختام لقاءنا هذا …. يأمل منكم القراء ولعلي أولهم قصيدة شعرية تخص بها القراء بالمجلة ؟

 

اقول ……

 

سلام وارقبة الحمامة بها طوق
واللي ما فيها طوق ماهي حمامه.
،
انصت معي يا صاحب الفكر والذوق.
جهزت لك قافً رفيعً مقامه.
،
وعتقت أنا قافي ولا هو بمعتوق.
عليه من نوط العلايم علامه.
،
وقت الغمام الشمس ما تبين بشروق.
لكن تبقى شمس خلف الغمامه.
،
صورة خيال ايجيبها الفكر منطوق.
يشوفها اللي يستمع في كلامه.
،
نعيش في واقع مشاريه وحقوق.
ومن غير هالثنتين ماشي كرامه.
،
إلا بسوق البورصة واسهم السوق
تفرق عن الواقع بنوع الفخامه.
،
أما البدو سمعو رعد وشافو بروق.
بس المطر ما اسقى عروق العدامه.
،
المشكلة صارت مع راعي النوق.
شعيل جاه اهيام مدري علامه.
،
وردوا على هداج والعد مطروق.
وشعيل متنه مستوي مع سنامه.
،
والآدمي مادام حي مرزوق.
وان مات من دنياه مكبه خامه.
،
شطحات شاعر يشطح اشوي ويروق.
وان راق غنى بالحبيب وغرامه.
،
وان قال واويلاه عذبني الشوق.
غنت معه طاروق ورقا الحمامه.

 

صح لسانك وعلا شانك ( يا درع عنزه ) شاعرنا وضيفنا عبدالعزيز بن شلاش العنزي، نشكرك شاعرنا على هذه المقابلة الحصرية “لمجلة ليلة خميس” وقرأها ونسأل اللّٰه أن نجتمع معك في لقاء آخر وفي حفظ اللّٰه.

 

 

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *