نوڤو نورديسك مصر تُعلن نتائج دراسة ليدر LEADER العالمية والخاصة بعقارVictoza® (ليراجلوتيد)


دواء لعلاج مرض السكر يساعد على تقليل مخاطر امراض القلب و الكلى

نوڤو نورديسك مصر تُعلن نتائج دراسة ليدر LEADER العالمية والخاصة بعقارVictoza® (ليراجلوتيد)



ليلة خميس- حمادة سليم -(القاهرة):

 

خلال المؤتمر الصحفي الذي أقامته اليوم في فندق سوفيتيل، أعلنت شركة نوڤو نورديسك، رائدة علاج السكر في العالم، عن نتائج دراسة ليدر LEADER العالمية والخاصة بعقار ®Victoza (ليراجلوتيد)، وأهم المزايا التي حققها العقار لمرضى السكر من النوع الثاني. حضر المؤتمر كل من الأستاذ الدكتور/ محمد خطاب أستاذ أمراض الباطنة والسكر بكلية طب جامعة القاهرة ورئيس الجمعية المصرية للسكر ودهنيات الدم، الأستاذ الدكتور/ محمد هشام الحفناوي– عميد معهد السكر والغدد الصماء،

 

والأستاذ الدكتور/عادل الأتربي استاذ امراض القلب كلية الطب جامعة عين شمس.، والدكتورة/ داليا طعيمه- مديرة الشئون الطبية والابحاث العلمية والجودة لشركة نوڤو نورديسك مصر.

 

وأشارت نتائج LEADER التي أجريت على 9340 مريضاً بالنوع الثاني من السكر ممن لديهم مخاطر عالية للإصابة بأمراض  القلب والاوعية الدمويةوقامت الدراسة بمتابعة هؤلاء المرضى لمدة 3.5-5 سنوات. وكان الهدف من الدراسة التعرف على الآثار العلاجية طويلة الأجل لعقار ®Victoza (ليراجلوتيد حتى 1.8 ميللجرام/ يوم) عند إضافته  للنظام العلاجي المعتاد لهؤلاء المرضى، وقد تمكن العقار من تقليل مخاطر الوفاة الناتجة عن الإصابة بأمراض  القلب، والأزمات القلبية غير المميتة، والجلطات غير المميتة، بنسبة 13%. وأشارت نفس الدراسة أنّ عقار ®Victoza (ليراجلوتيد) يساهم في تقليل حالات الوفيات الناتجة عن أمراض  القلب بنسبة 22%. وقد تم استعراض نتائج دراسةLEADER ليدر خلال المؤتمر العلمي السادس والسبعون للجمعية الأمريكية للسكر (ADA 2016)، كما نُشرت في مجلة نيو إنجلاند جورنال الطبية.(NEJM)

 

من ناحية أخرى، أظهرت نتائج الدراسة أيضاً أن عقار ®Victoza (ليراجلوتيد) قد ساهم في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض  الكُلي لدى مرضى السكر من النوع الثاني. وقد أظهر العقار أيضاً نتائج ايجابية  لدى المرضى الذين ضمتهم الدراسة ممن لا يعانون من خلل في وظائف الكُلى، وهؤلاء الذين يعانون من خلل بسيط إلى متوسط. وتم استعراض هذه النتائج خلال المؤتمر السنوي الثاني والخمسون للجمعية الأوروبية لدراسة السكر (EASD 2016).

 

يُعلق الأستاذ الدكتور/عادل الأتربي، استاذ امراض القلب كلية الطب جامعة عين شمس على نتائج الدراسة بقوله: “ان ما يقترب من ثلثي المرضى المصابين بمرض السكر يموتون بسبب امراض القلب والاوعية الدموية وفقا للإحصائيات العالمية مما ادى الى اعتبار مرض السكر كأحد الامراض المسببة لأمراض القلب ولان معظم مجموعات الادوية التقليدية المستخدمة لعلاج السكر قد تحمل بعض المخاطر على مرضى القلب نتيجة اما عدم القدرة على ضبط مستوى السكر او احتمالية حدوث نوبات نقص السكر في الدم  فهنا تكمن اهمية المجموعات الحديثة من ادوية علاج مرض السكر و منها هذه النتائج التي تؤكد أن عقار فيكتوزا ®Victoza (ليراجلوتيد) يمكنه تحقيق مزايا إضافية لمرضى السكر من النوع الثاني ، حيث يساعد العقار على تجنب الإصابة بأمراض  القلب و الاوعية الدموية والجلطات والأزمات القلبية وخفض معدلات الوفاة الناتجة عنها. و هذا الى جانب قدرته على خفض الوزن الزائد وتقليل الدهون الضارة التي تسبب مخاطر التعرض لأمراض القلب والاوعية الدموية “

 

و من جانبه أكد الدكتور محمد خطاب أستاذ أمراض الباطنة والسكر بكلية طب جامعة القاهرة ورئيس الجمعية المصرية للسكر ودهنيات الدم: ” ان من أهم مميزات العلاج فاعليته في التحكم في السكر في الدم بدون تعريض المريض لنوبات انخفاض السكر. كما اثبتت احدث الدراسات(LEADER ( احتمالية تقليل تدهور مشاكل الكُلى بنسبة وصلت الى 22% وتعد هذه النتائج ذات اهمية كبيرة لمرضى السكر حيث تعد امراض الكلى من اكثر مضاعفات السكر طويلة المدى شيوعا والتي تصيب نسبة تقترب من 40% من المرضى المصابين بمرض السكر

 

يضيف الأستاذ الدكتور/ محمد هشام الحفناوي– عميد معهد السكر والغدد الصماء: “يُعد مرض السكر من أكبر المشكلات الصحية وأكثرها انتشاراً في العالم ، حيث يُعاني حوالي 7.8 مليون مصري من المرض، بما يمثل 14.8% من اجمالي عدد البالغين، كما تحتل  مصر المرتبة الثامنة عالمياً من حيث معدلات انتشار المرض. وتكمن الخطورة الحقيقية للمرض في مضاعفاته الصحية المتعددة التي تشمل مجموعة كبيرة من أمراض القلب والكلى والأوعية الدموية والقدم السكري والشبكية وغيرها،  لذا وجود عقار مثل ليراجلوتيد (فيكتوزا) يساعد على تفادى الاصابة بالمضاعفات على المدى الطويللبعض مرضى السكر من النوع الثانى “

 

ومن جهتها، قالت الدكتورة/ داليا طعيمه- مديرة الشئون الطبية والابحاث العلمية والجودة لشركة نوڤو نورديسك مصر: “تحرص شركة نوڤو نورديسك على توفير أفضل مستويات الرعاية الصحية لمرضى السكر في مصر من أجل تخفيف الأعباء التي يسببها المرض وإحداث تغيير حقيقي في حياة المرضى. واليوم نعلن عن نتائج دراسة ليدر LEADER والتى تعد واحدة من اكبر واهم الدراسات الاكلينيكية الخاصة بعقار ®Victoza(ليراجلوتيد) الذي أثبت قدرته على تقليل مخاطر أمراض القلب والكُلي لدى مرضى السكر من النوع الثاني. إنّ عقار®Victoza (ليراجلوتيد) يؤكد مكانة  نوڤو نورديسك كشركة عالمية رائدة في علاج السكر، خاصة وأنّ استثماراتنا في مجال البحوث والتطوير تبلغ 14- 15.8% من مبيعاتنا السنوية العالمية خلال السنوات الخمس الأخيرة.”

 

والجدير بالذكر ان عقار فيكتوزا  قد حصل على الموافقات والتراخيص من جهات علمية مرموقة مثل هيئة الدواء الأوروبية EMA عام 2009، وهيئة الغذاء والدواء الأمريكية FDA  عام 2010. يتوافر ®Victoza الآن في أكثر من 85 دولة حول العالم منها الولايات المتحدة الأمريكية و32 دولة أوروبية مثل: ألمانيا وإنجلترا وفرنسا، وعدد من الدول العربية والأفريقية مثل: الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ولبنان والكويت وليبيا، ومصر.

 

نبذة عن شركة “نوڤو نورديسك “:

 

تعدّ شركة “نوڤو نورديسك “، التي تتخذ من الدنمارك مقراً لها، شركة رائدة عالمياً في قطاع الرعاية الصحية، حيث تتميز بخبرة عريقة تمتد على مدار 90 عاماً من الابتكار والريادة في مجال رعاية وعلاج مرضى السكر. كما تحتل “نوڤو نورديسك ” موقعاً ريادياً في مجالات رعاية مرضى سيولة الدم  (الهيموفيليا)، والمعالجة بهرمون النمو، والعلاج التعويضي بالهرمونات. ويصل تعداد كادر الشركة من الموظفين إلى ما يقارب 40,000 شخصاً، حيث أسست فروعاً لها في 75 دولة حول العالم، وتقوم بتسويق منتجاتها وبيعها في ما يزيد على 180 دولة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *