رائد الأعمال إذا تشتت في مجاله لايصبح رائد أعمال وأنما تاجر


أفضل استثمار هو وقت الأزمات الاقتصادية

رائد الأعمال إذا تشتت في مجاله لايصبح رائد أعمال وأنما تاجر



ليلة خميس- حزام الزهراني – ابتسام باسنبل -(لقاء خاص):

 

مؤسس ورئيس نادي الشباب العالمي للأعمال، تم اختياره ضمن ١٠٠ شخصية مؤثرة في مجال التطوير، سفير نوايا حسنة من قبل منظمة السلام العالمية والدبلوماسية وسفير القادة الشباب للسلام في العالم، عضو ومؤسس مجلس إدارة الاتحاد العربي للاستثمار و التطوير العقاري والتجاري التابع لجامعة الدول العربية، وحاصل على جائزة أفضل فكرة شبابية بالوطن العربي من مؤسسة الفكر العربي وعضو مجلس إدارة المنظمة العربية الإفريقية للاستثمار(الاتحاد الأفريقي)، وشاعر وكاتب ومحلل في عدة صحف ومجلات وقنوات فضائية ضيفنا سعادة المستشارالاماراتي خالد البلوشي.

 

– كيف يمكن لرائد الأعمال أن يبدع في أكثر من مجال؟

 

الإبداع من ريادة الأعمال. ورائد الأعمال يحب أن يركز في عمله لأنه هو الذي يبدأ من لاشيء ويعتمد على نفسه ويخرج بمشروع ناجح في هذا المجتمع سواء مشروع تجاري أو بادرة مجتمعية. رائد الأعمال إذا تشتت في مجاله لايصبح رائد أعمال وأنما تاجر. رائد الأعمال كذلك عليه أولا التركيز في مشروعه لنجاح المشروع ثم الانتقال لمرحلة آخرى هي مرحلة التوسع وهي الانتقال كتجارة وليس كرائد للأعمال. و رائد الأعمال هو من يخوض في مشروع معين يبدأه من الصفر وينطلق به نحو التميز والريادة.

 

– أيهما أفضل الاستثمار الداخلي أم الخارجي؟

 

الاستثمار هو نفسه داخلي أوخارجي لكن يعتمد على نوع المخاطر ودائما كل أنسان إذا استثمر في الخارج تكون منطقة غريبة عليه والمخاطرة كبيرة لاختلاف المكان. لذلك في الاستثمارالداخلي يعرف المستثمر البيئة الموجود فيها ويعرف أسرارها وخفاياها. لكن خارجيا يكون صعب معرفة أسرارها فبالتالي تكون بيئة غريبة عليه والمخاطر كثيرة ومتنوعة، وخصوصا إذا كان لا يعلم خبايا هذه المنطقة لا أنصح بالاستثمار فيها، وللمعلومية الاستثمار الخارجي أعلى ربح من الداخلي. والاستثمار الخارجي له عوامل كثيرة كفرق العملة، والأيدي العاملة الرخيصة وخصوصا دول أفريقيا، وفي الحقيقة ربحها عالي لكن مخاطرها عالية، أما الاستثمار الداخلي الربح جيد لكن مخاطرها أقل.

 

– هل تنصح بالاستثمار في الوقت الحالي وخصوصا مع عدم استقرار الأوضاع الاقتصادية؟

 

بالعكس أفضل استثمار هو الوقت الحالي نظرا لرخص الأسعار لكثير من الأشياء لذا دائما يقال: يخلق رجال الأعمال في الأزمات، و دائما يظهر رجال اعمال استغلوا فرصة الأزمة ونقص بعض المواد. لذا فترة الأزمة هي أسرع فترة ربح ويجعلك مليونير لكن مخاطرته تكون حياتك.

 

– حائز على جائزة أفضل فكرة شبابية للاستثمار، حدثنا عنها؟

 

فكرة المصانع الصغيرة للشباب، اليوم ليس كل مصنع لازم يكون ألف متر مربع وفيه معدات بالملايين، قد يكون مصنع قيمة المعدات فيه مابين ألفين إلى ستة الآلف ريال وقد تصل إلى ثلاثون ألف ريال، فقد نستطيع أن ننشيء منها مصانع و أنا اشتغل على مشروع اسمه مصانع الشباب مصانع صغيرة التكلفة صغيرة الحجم ذات أنتاجية تساعد على نمو الاقتصادي ومحاربة البطالة.

 

– نصيحة للشاب لديه مؤسسة ويريد أن ينهض بها؟

 

الفكرة الجيدة والجديدة والعلاقات العامة هما أهم شيئ وقد تستطيع بهما من صنع شيئ من لا شيئ، الأبداع في العمل ليس شرط أن يكون لديك رأس مال. فبعلاقاتك أنت تستطيع أن تجمع معطيات وتنتقل بها لمرحلة أكبرو تتطور علاقاتك و 50% من الأعمال تقوم على العلاقات إذا لم تكن عندك علاقات لن تنجح.

 

– المدربين والدورات المطروحة الآن هل تناسب السوق واحتياجه؟

 

السوق أصبح الكل مدرب تطوير ذاتي و أشياء جديدة وغريبة على المجتمع، فالمدرب هو من يطور في ذات شخص معين، هذا الشيئ المعين ما نمارسه في حياتنا، ما يميزنا، ما يطور فينا، لكن ليس كل شخص اليوم مدرب الآن أصبح كل شخص مدرب حتى الشاعر مدرب. فالتدريب هو علم ومانختلف عليه لكن يأتي شخص غير متعلم ومعتمد في التدريب ويدرب، فأصبحت مهنة التدريب تشترى أكثر ماهي نستفيد منها من يغير في حياة الناس هو الأفضل من يطور فيني هو الأحسن هذا هو المدرب قد يكون المدرب الأب كذلك ومن تعمل معاه من تتعلم منه قد يكون موظف أنت تتعلم منه هو أصلا مدرب في الحياة والتدريب الآن أصبح مهنة من لا مهنة له.

 

– المستشار خالد هو الكاتب والشاعروالمحلل … متى تكون كاتب ومتى تدون الشعر؟

 

الشعر في أي وقت ممكن تجدني وقت النوم أكتب بيتين شعر. ومن موقف معين أكتب فيه، احيانا بين أصحاب وأوقات في السيارة ، فاتذكر كلمة واكمل كتابتها فيما بعد، واحيانا في دقائق أدون قصيدة وأحيانا تظل سنوات لأكملها.

 

– ممكن تشاركنا بشيء من كتاباتك الشعرية؟

 

كتابة الشعر فيه الكثير من الجماليات والمواقف، ومن أقرب الكلمات لي وأحبها قصيدة كتبتها كانت قصة واقعية لفتاة اسمها نورة حصل لها موقف مع أهلها وتركتهم وعرفت تفاصيل قصتها وموقفها أثر فيني وكتبت فيها قصيدة…

 

كسيرة حال يانورة.
ضحية وقصة مهجورة.
،
زمن رحال بعبوره.
ولا هو من فهم نورة.
،
صغيرة و بالعمر أصغر.
قمر متجدد بنوره.
،
سقاها المر من كاسه.
وخذاها يسقي أنفاسه.
،
عزيزة نفس مكسورة.
رهينة قلب مأسورة.
،
إلا ياقسوة الدنيا.
و لا يادنيتك نورة.
،
أهل وأصحاب من باعوك.
أهل وأصحاب يا نورة.
،
في عز ضيقك هم خلوك.
مرايا تعكسها صورة.
،
كسيرة حال يا نورة.
ضحية وقصة مهجورة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *